05/10/2022

أعلنت السعودية، الأربعاء، نجاح وساطتها في الإفراج عن عشرة أسرى من جنسيات مختلفة في عملية تبادل بين روسيا وأوكرانيا.

وقالت وزارة الخارجية السعودية إنه بوساطة من ولي عهد المملكة الأمير محمد بن سلمان تم الإفراج عن عشرة أسرى في إطار عملية تبادل بين روسيا وأوكرانيا، بحسب وكالة الأنباء السعودية الروسية (واس).

وأوضحت أن الأسرى من مواطني المغرب والولايات المتحدة الأمريكية والمملكة المتحدة والسويد وكرواتيا.

وأفادت بأن الجهات المعنية في السعودية استلمت الأسرى ونقلتهم من روسيا إلى المملكة، وعملت على تسهيل إجراءات عودتهم إلى بلدانهم.

ولم يتضمن إعلان الخارجية السعودية تفاصيل أخرى بشأن عملية التبادل.

وحسب موقع ديفانس عربي، فإن من بين المفرج عنهم الأسير المغربي ابراهيم سعدون المحكوم عليه بالإعدام ، وقد تم نقله رُفقة 9 اسرى اخرين من اربع جنسيات مُختلفة الى السعودية ، مع العمل على تسهيل إجراءات عودتهم إلى بلدانهم.

ويشار ان من بين الأسرى المغاربة لدى روسيا، الطالب إبراهيم سعدون البالغ من العمر 21 عاما، والمحكوم عليه بالإعدام من قبل محكمة تابعة للانفصاليين الموالين لروسيا، بتهمة الارتزاق ضمن الجيش الأوكراني.