اخر الاخبار
majlesssafi

قضاة جطو يحلون بآسفي، من أجل إجراء عملية افتحاص شاملة لصفقة تدبير قطاع النظافة

قضاة المجلس الجهوي للحسابات قد يحلون بآسفي في بداية الأسبوع المقبل ، من أجل إجراء عملية افتحاص شاملة لصفقة تدبير قطاع النظافة التي سبق وأن فوتها مجلس مدينة آسفي إلى شركة “سيطا البيضاء”، في الفترة ما بين أبريل 2011 وأبريل 2018، وأيضا إلى شركة “كازا تيكنيك” التي حازت أخيرا على هذه الصفقة بغلاف مالي يصل إلى 5 ملايير سنتيم في السنة.
هذه الصفقة الثي خلقت خلافا داخل الأغلبية المشكلة من العدالة و التنمية و الإستقلال تمتلت في تمرد المستشار (ر.ج) عن حزب الإستقلال و توجيهه اتهامات مباشرة لزميله في الحزب (ر.ط) النائب السادس لعمدة آسفي (ع.ل) متهما إياه باستغلال منصبه للضغط على الشركة السالفة الذكر باقتناء مستلزمات النظافة من شركته ليتطور الصراع بينهما و ينتقل إلى مواقع التواصل الإجتماعي ثم إلى ردهات المحاكم بحيث أنه سبق( ر.ط) أن تقدم بشكاية ضد زميله في الحزب(ر.ج)   من أجل السب و القدف لكن هذا الأخير و في خطوة تصعيدية قام بمراسلة كل الجهات المعنية بدءا من السيد العامل إلى رئيس المجلس الأعلى للحسابات موضحا في مراسلته كل الخروقات الثي شابت الصفقة مطالبا بفتح تحقيق. كما تفيد معطيات ذات صلة، أن المجلس الجهوي للحسابات أبلغ و بشكل رسمي مصالح مجلس مدينة آسفي بنوعية المهمة المنوطة به والتي تخص افتحاص ميزانية 8 سنوات من التدبير المفوض لقطاع النظافة، وهي الصفقة المالية التي كلفت أزيد من 25 مليار سنتيم من الأموال العمومية كمزانية لمجلس مدينة آسفي.
حاليا تسود حالة ارتباك داخل مجلس مدينة آسفي بسبب هذا الإعلان الرسمي لزيارة قضاة المجلس الجهوي للحسابات بسبب الإختلالات التي طبعت فترة تدبير قطاع النظافة طيلة 8 سنوات، وإعفاء مجلس آسفي لشركة “سيطا البيضاء” من أداء غرامات المخالفات، والتي لا تقل عن 300 مليون سنتيم في السنة الواحدة، لم يتم استخلاصها من شركة النظافة.
وأوردت معطيات متأكد منها، أن مسؤولي مجلس مدينة آسفي قاموا بوضع مكتب خاص داخل قصر البلدية تحت تصرف قضاة المجلس الجهوي للحسابات، مشيرة إلى أن مهمة عملية الافتحاص قد تستغرق ما بين 5 إلى 8 أسابيع، في وقت تأكد و بشكل رسمي أن مصالح مجلس مدينة آسفي جهزت أيضا كما هائلا من الوثائق الإدارية المتعلقة بصفقتي النظافة التي فازت بهما شركتا “سيطا البيضاء”، و”كازا تيكنيك”، في الفترة ما بين سنتي 2011 و2018.
وستعري عملية افتحاص عقد التدبير المفوض لقطاع النظافة في آسفي عدة اختلالات وفضائح، من بينها إبرام شركة “سيطا البيضاء” لصفقات تجارية بالملايين مع (ر.ط)، نائب العمدة (ع .ل) المفوض له في تدبير قطاع النظافة، كما تشير بعض المعطيات إلى وجود وثيقة رسمية تحمل توقيع( م. ص)، باشا مدينة آسفي المحال على التقاعد مؤخرا ت و ذلك بعد التحريات الثي سبق و قام بها في إطار مهمته إلى وجود علاقة تجارية بين شركة( ر.ط؟، نائب العمدة و شركة “سيطا البيضاء” في مخالفة صريحة للفصل 22 من الميثاق الجماعي الذي يمنع تحت طائلة العزل إبرام عضو من المجلس الجماعي مصالح خاصة مع الجماعة التي هو عضو فيها، سواء صفقات للأشغال أو الخدمات أو عقود الامتياز أو الوكالة أو أي شكل آخر

شفيق عبدالرفيع

x

‎قد يُعجبك أيضاً

IMG-20181116-WA0045

فاس…جمعية مواطن الشارع من أجل ترسيخ ثقافة المساواة والنوع الاجتماعي لدى الشباب

اختتمت جمعية مواطن الشارع، مساء يوم الخميس 15 نونبر 2018، بالمركب الثقافي ...